الأحد، 13 فبراير، 2011


يوجد الكثير  من الناس
الذين سالوا عني ..شكرا لكم
ولكن الان مازلت ارتب  اوراقي والملم  شتات نفسي..
واحاول اعادة التوازن الى روحي الجريحه ..
فمنزلي وعائلتي رحلوا
كنا اربع زوايا نرفع لنا منزلنا الرائع 
 ولكن الان استند الى
حائطي  المكسور الذي على شفا التحطم ايضا ..

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق